الأثنين 17 يونيو 2024 / 11-ذو الحجة-1445

يضايقها ذكر الصلاة !!



                              يضايقها ذكر الصلاة !!
http://t1.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcRNRSWbsF-TXmU8np9_zkiAQoCPvHRhNO6Hpdjt67v51WZnCbgXKg

جدتي لا تصلي من فترة كبيرة اخوالي لا يعلمون ما فيها منهم من يقول فيها مس وغير ذلك وإذا ذكر عندها احد طاريء للصلاة تقوم بتغيير الموضوع بسرعه
إذا واجهناها لماذا لا تصلين تتضايق وتنفعل وتقول لماذا تشكون فيني أني ما اصلي أنا اصلي الحمد لله

صلاة العشاء لا تعرفها بتاتا علما ان قبل هذه الفترة تأخر صلاتها مع العلم ان جدي متزوج عليها وتحبه كثيرا حاليا اكثر وقتها وحيدة تزوج بناتها ولم يبقى الا اولاد ومعلوم انهم لا يبقون في البيت كثيرا

لا تحب الحزن كثيرا تبحث عن السوالف وسعة الصدر
كثيرا ما تذكر ماضيها وتتندم على تربية اهلها
وفيها خوف عظيم كثيرا ما تجلس مع الفتيات اللاتي في الجامعة والثانوي. وتتمنى لو كانت بعمرهن

تحب كثيرا مجالسة الفتيات في الجامعه والثانوي تتمنى ان تكون في عمرهن

اسم المستشير     وعد
____________________

رد المستشار     د. محمد بن علي الصبي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

ابنتي وعد أحيي فيك غيرتك الدينية وهنيئا لك حسك المرهف وحرصك على جدتك \واضح من حال جدتك أنها تعاني من ضعف في الإيمان\وتحتاج لتعظيم الله جل وعلا في نفسها وهذا لا يأتي عادة بالحديث المباشر بل لابد من تعريف العبد بربه من خلال الحديث عن القدرة والإبداع الرباني في جوانب الحياة وهذا سهل مادامت جدتك ممن يحب السوالف والحديث مع الآخرين واقترح عليك مايلي :

1-الإكثار من الدعاء لها بظهر الغيب بالهداية والبصيرة والتوبة .

2-الاستعانة بمن هو في مثل سنها من النساء الكبيرات التي تحترمهن والطلب إليهن بالحديث معها بشكل غير مباشر وتحبيبها للصلاة .

3- مساعدتها على نفسها بالجلوس معها في أوقات الصلاة والصلاة معها عند دخول الوقت.

4- إظهار النماذج والقدوات من الفتيات الصالحات والطلب منهن بحكمة دعوتها والرفق بها ومجالستهم لها بغرض دعوتها بشكل غير مباشر.

5- إكثار الحديث عن حسن الخاتمة وأثر الأعمال الصالحة في حسن الخاتمة للإنسان .

6- الترهيب من سوء الخاتمة وأثر ترك الصلاة في سوء الخاتمة للإنسان .

7- إسماعها للأشرطة التي تتحدث عن الصلاة وفضلها وقصص حولها .

8- رقيتها أو إعطاءها رقية إذا كانت هناك شكوك قوية حول تعرضها لمس .

9- إشعارها بحبك لها وخوفك عليها ورغبتك في أن تكون من أهل الجنة المصلين والمحافظين على صلاتهم .

10- إرسال رسائل نصح ودعوة لها بالجوال من رقم غير معروف لها .

11- اصبري وثابري على دعوتها وتفاءلي بهدايتها فمادامت لا تجاهر بترك الصلاة فيرجى لها المعافاة من هذه المعصية لحديث (كل أمتي معافا إلا المجاهرون ) أسأل الله العظيم الكريم أن يمن علينا وعليها بالهداية وييسر لها ولنا سبل التوبة ويغفر لنا ولها للمسلمين ويعفو عن الجميع وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه .

تصميم وتطوير شركة  فن المسلم