الأحد 21 أبريل 2024 / 12-شوال-1445

مشاريع المركز



مشروعات مركز التنمية الأسرية بالأحساء

 

مشروع المنتدى الأسري

فكرة المشروع:

 ان يكون للمركز مشروع جماهيري ضخم، يحشد فيه طاقاته، والمتعاونين معه، يكون تحت رعاية سمو الأمير، ويحضره رجالات الدوائر الحكومية، والجهات الأهلية والخيرية، وجماهير الناس من كل الفئات والمشارب، يتم عن طريقه التواصل مع المجتمع كله، وبث رسالته الأسرية السامية. 

الهدف العام:  

نشر ثقافة الحب والترابط الأسري بطرق محببة، وترفيهية، وتدريبية، عن طريق استقطاب الأعلام الأكثر جماهيرية.  

المستهدفون:  

جميع أفراد الأسرة، من الزائرين بالحضور الفعلي، أو عبر الشبكة العالمية, أو عبر الشاشات الفضائية. 

آلية التنفيذ:  

  •     اختيار الشعار المناسب للعام الذي يقام فيه المنتدى، وتحقيقه من خلال جميع البرامج فيه، ومن الشعارات السابقة: الأمن الأسري بوابة الأمن الوطني، حينما ينتصر العفاف، أسرتي قلب واحد 
  •   وضع خطة شاملة، واختيار الشخصيات المناسبة، واستصدار ترخيص للبرنامج من الجهات المختصة
  •     تكوين لجان إدارية تشمل كل أعماله التفصيلية؛ لجنة النظام، ولجنة الاستقبال، ولجنة  البرامج، ولجنة الأمن، ولجنة النساء. إعداد إعلانات واسعة الانتشار، منها أكثر من   (150.000 نسخة ) بروشور وإعلان وبنر، إلى جانب عقد شراكة إعلانية مع الجريدة السائدة، وبعض الفضائيات والإذاعات
  •   . التنفيذ في قاعة أفراح ضخمة للرجال والنساء

الإقفال والمتابعة والتقويم وكتابة التقرير : 

 -1) – يحدد موظف وموظفة للمتابعة والإحصاء ونشر الاستبانات خلال المنتدى ودراستها بعده .
2) – يعد تقرير لسمو الأمير  .
3) – يعد تقرير للداعمين  .
4) – يتم إقفال ميزانية المشروع في نهايته
5) – يتم تحديد الإيجابيات والسلبيات في المشروع للاستفادة منها في السنة القابلة .

مؤشرات الإنجاز:  

  • ازدياد الإقبال على المنتدى السابق ونجاحه بأكثر من (35.000) زائر، و أكثر من 200 ألف متابع على الشبكة العالمية. ومليون مشاهد عبر القنوات الفضائية.  
  • نفاذ أكبر عدد من تذاكر المبيعات للبرامج التدريبية وحجز أكبر عدد من المقاعد في المحاضرات العامة.  
  • ازدياد طلب تكرار المنتدى من المدارس والجامعات والدوائر الحكومية وأهالي الأحساء والجهات المستهدفة.  
  • تواصل بعض القنوات الفضائية والمواقع الإسلامية لكسب التعامل مع المركز.  
  • وصول رسائل من المستفيدين والمستفيدات، تبشر بالتوبة، أو بالألفة، أو بحل مشكلة ما.  

 

مشروع الدروس الحوارية في المساجد  

الفكرة :
الوصول إلى شريحة المصلين والمصليات عبر بيوت الله تعالى، بالتعاون مع مركز
 الدعوة والإرشاد؛ لبث الهدي النبوي في التعامل الأسري.

الأهداف:  

  • – نشر ثقافة الوعي الأسري في المجتمع.
  • – تجديد لغة الحوار في الجوامع والمساجد.
  • – تفعيل رسالة طلبة العلم والدعاة والمربين في المحافظة، لتحقيق الهدف المنشود في إسعاد أسر المسلمين واستقرارهم الأسري والأمني وفق شريعتنا السمحة .

الفئة المستهدفة:    

 المجتمع بجميع شرائحه وأطيافه ولجميع الفئات العمرية من الكبار والصغار
والرجال والنساء من رواد المساجد والأسر المجاورة لها .

آلية التنفيذ:  

  •  يتم اختيار عدد من المساجد والجوامع الفاعلة في المدن والقرى والهجر من خلال أئمتهم الفاعلين، ويتم اختيار عدد من الدعاة والمشاريع والمربين الفضلاء ، من القادرين على الأداء المتجدد .
  •  يتم تنفيذ هذا المشروع خلال ( 4 ) أشهر بمعدل ( درس أو درسين ) في كل مسجد في كل شهر على أقل تقدير ، ويتم ترشيح (المندوبين ) والمندوبات من قبل الأئمة الكرام ، ويكون مرجعهم جميعاً الإمام مباشرة .
  •  بعد انتهاء هذه الدروس في شهورها الأربعة . يتم نقل التجربة في التجربة في العام المقبل إلى مساجد وجوامع أخرى . من خلال محاضرين جدد، يمكن تفعيلهم لأول مرة.

و يتميز المشروع بكيفية الجلسة وإدارة الحوار في المسجد حيث (الأريكتان ، وطاولة عليها ورودمكان الكرسي  والطاولة المعتادتين، ولاقطات متنقلة لتفعيل الحوار محل اللاقط الثابت واللاحوار، ومقدم ومحاور مع إشراك الجمهور، في النقاش والحوار محل الفردية في الطرح).

مؤشرات الإنجاز:  

1 / تفاعل المجتمع مع هذه الدروس ، ولاسيما من جماعة المسجد أو الجامع.  

2 / ارتياح جماعة المسجد والجامع من طريقة عرض الدرس بلغة الحوار، والتلقي الحسن المقبول.

3 / ربط عامة الناس بطلبة العلم والدعاة والمساهمة منهم في حل مشكلاتهم (بوسطية واعتدال).

4 / اهتداء عدد من الأسر واستقامة أوضاعها من خلال ما تلقته من إرشاد هادئ.

إجمالي المستفيدين من المشروع بعد تطبيقه في الأحساء :  

المستفيدون من الدروس ( 14531) .   

 

  البداية الرشيدة

   
فكرة البرنامج:

 إعداد برنامج تدريبي موحد ومحكم للمدربين والمدربات في مجال تأهيل المقبلين والمقبلات على الزواج على مستوى المملكة العربية السعودية، والمركز يقوم بمتابعة هؤلاء المدربين والمدربات، واستقبال التقاريرالدورية منهم ومنهن، عما قدموه من برامج في مناطقهم.

 هدف البرنامج الاستراتيجي:

  استصدار قرار على مستوى الدولة للتأهيل الإلزامي للحياة الزوجية من الجوانب الشرعية والاجتماعية والنفسية والطبية؛ للحد من الطلاق في السنوات الأولى من الزواج.  

مسوغات البرنامج:

(1) حاجة الميدان إلى برنامج تأهيلي متخصص ومحكم.  

(2) الرفع من كفاءة من يقدم هذه الدورات وخدمته. 

(3) كثرة المقبلين والمقبلات على الزواج دون تأهيل للحياة الزوجية الناجحة (260.000) سنويا.  

(4) تزايد نسب الطلاق في الآونة الأخيرة. 

الرؤية :

  • 1430هـ تجربة سعودية يحتذى بها على المستوى الإقليمي. 
  • 1440هـ نموذج تنموي إسلامي سعودي يحتذى به على المستوى العالمي. 

الرسالة:

تأهيل المقبلين والمقبلات على الزواج لحياة مستقرة آمنة سعيدة ومنتجة، قادرة على تربية مستقيمة. 

فريق البرنامج: 

(1) المدير التنفيذي . 

(2) مساعد المدير التنفيذي للبرنامج، المتابع للمناطق والمحافظات.  

(3) مجموعة من المساعدين خلال التنفيذ لكل برنامج.  

الفئة المستفيدة:

(1) المدربون والمدربات الفاعلون في المجال الأسري في المملكة العربية السعودية.  

(2) المقبلون والمقبلات على الزواج في المملكة العربية السعودية.  

توثيق البرنامج:

(1) حظي البرنامج برعاية وزارة الصحة منذ انبثاقه. 

(2) لقي قبولا لدى وزارة الشؤون الاجتماعية، وتبنت حقيبته. 

(3) اعتمد لدى المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني. 

(4) فسحت حقيبته لدى وزارة الإعلام، وأودعت في مكتبة الملك فهد الوطنية. 

مؤشرات نجاح البرامج:

(1) انتشار ثقافة التدريب الأسري، والرغبة فيه. 

(2) تكوين قاعدة عريضة من المدربين والمدربات على مستوى المملكة. 

(3) تعاون جميع المراكز الاجتماعية والأسرية في المملكة للتعاون في تنفيذ البرنامج. 

(4) تناقص نسب الطلاق في المملكة من خلال متابعة إحصاءات وزارة العدل.

 


مشروع هدية مريض 

فكرة المشروع:

يقضي المريض في المستشفى أياما وربما شهورا وربما سنوات، ويترك أسرته، مما قد يتسبب ذلك فيضعف الصلة بها تربية، ومحافظة على مكاسبها التربوية والعلمية والمالية، فجاء هذا المشروع ليحاول سد هذه الثغرة، أو الإعانة عليها.

أهداف المشروع :

  • – استثمار وقت المريض فيما ينفعه وينفع أسرته .  
  • – مساعدته على إدارة أسرته بنجاح وهو بعيد عنها .  
  • – توثيق الصلة بين المريض وأفراد أسرته .  
  • – استثمار قعود المريض في إعداد حياة أسرية ناجحة في المستقبل .  
  • – مد جسور التواصل مع كل مستفيد بمركز التنمية الأسرية ليستفيد من برامجه واستشاراته.

محتويات الهدية :  

  •  شريط أو قرص مرن يحتوي على مادة تربوية.
  •  مطويات ومطبوعات تحتوي على الرقية الشرعية والأذكار.
  •  إصدار خاص بعنوان: لا بأس عليك، في الاحتساب في المرض.
  •  إصدار خاص بعنوان: كيف تدير أسرتك وأنت على السرير الأبيض؟

آلية تنفيذ المشروع :  

التواصل مع مديرية الصحة لعقد اتفاق لتوزيع الهدية من حيث العدد والوقت والزمان، ثم تحديد موظف لهذه المهمة، يتواصل مع موظف العلاقات العامة في كل مستشفى في المحافظة فيه أقسام تنويم. 

مؤشرات الإنجاز:

1. نفاد الكميات المعدة في وقت قياسي، من جراء رغبة المرضى للحصول على الهدية. 

  1. رؤية المرضى وهم يقرأونها، ويستفيدون منها. 
  2. تتابع طلبها من المستشفيات؛ لما رأوا من أثرها في المرضى. 
  3. ظهور أثر مضامينها في أسر المرضى إيجابا.   

 

 

مشروع تسويق المجلات الأسرية  

فكرة المشروع:

    توفير مجلات أسرية هادفة تناسب جميع أفراد الأسرة؛ لتتواصل التوعية
 عبر الإصدار الشهري أو الأسبوعي، دون تحمل المركز أعباء الإصدار لكل منها.

هدف المشروع:

نشر معاني الترابط الأسري ، والاستقرار النفسي ، عبر الكلمة الصادقة ، والقراءة المفيدة.  

المجلات المشاركة في المشروع :

مجلة الأسرة، مجلة حياة، مجلة المتميزة، مجلة سنان، مجلة فراس، مجلة أنس، مجلة شباب، مجلة نون،

مجلة الأدب الإسلامي، مجلة الإسلام اليوم. 

آلية العمل:

  • يتم التعاقد بين المركز والمجلة لتسويقها في المحافظة، مع نسبة معينة للمركز، وترسل مباشرة إلى بريد المشتركين، كما يتم متابعتهم فيما بعد، حين ينتهي الاشتراك. 
  • تعيين موظف، ومتعاونين ومتعاونات بالنسبة لتسويق المجلات. 
  • كما يمكن استمناح المجلات أو الجهات الخيرية اشتراكات مجانية للأيتام، وأبناء الأسر المستفبدة من جمعيات البر.  

مؤشرات الإنجاز:

  • اشتراك نحو ألف مشترك ومشتركة، واستمرار تزايد المشتركين. 
  • اهتمام المشتركين بتجديد الاشتراك. 
  • اتصال عدد من المجلات الأسرية لتكون ضمن المشروع. 
  • إفادة الأسر المشتركة بالفائدة الحاصلة. 
  • تطبع الأولاد بالقراءة عموما لاعتيادهم قراءة هذه المجلات.   

 

  مشروع هدية العروسين

هذا المشروع ينفذه قسم الإعلام بالتعاون مع قسم إصلاح ذات البين. 

     فكرة المشروع  :  
       تقديم هدية توعوية لكل عروسين، تقدم لهم ثقافة مناسبة لأول حياتهم الزوجية.

هدف المشروع :

  • ·المشاركة الفاعلة في نشر فقه الأسرة بأسلوب ميسّر .   
  • ·توصيل المعلومات الكافية للزوجين في فقه الحياة الزوجية وأساليب التعامل مع مستجداتها .   
  • ·المساهمة في حفظ أموال الزوجين حتى لا تضيع بسبب الاختلافات المؤدية إلى الطلاق .   
  • ·إيجاد السعادة الأسرية والتلاحم النفسي بين الزوجين وخصوصًا في بداية حياتهما لأنها هي الأساس ، وهي المنطلق لمجتمع مترابط .   
  • ·الإسهام في تخفيض نسبة الطلاق .   

محتويات الحقيبة :

  • كتاب الزواج والتوافق للدكتورة أسماء الحسين. 
  • كتاب البداية الرشيدة، من إنتاج المركز. 
  • كتاب نبتة حب للدكتور فيصل الحليبي. 
  • مطوية: في أسس الحياة الزواجية السعيدة، أ.عبد المنعم الحسين، أو د.خالد الحليبي.  
  • شريطان أو قرصان مرنان بعنوان: ماذا يريد الرجل من زوجته؟ وماذا تريد المرأة من زوجها؟ للدكتور عبد الله هادي، أو تسجيل لبرنامج (البداية الرشيدة).  

آلية العمل:

  • الاجتماع بجميع مأذوني الأنكحة في المحافظة، برئاسة فضيلة رئيس المحكمة، لبناء علاقة وطيدة بهم، وتعريفهم بالمركز، وخدماته. 
  • التواصل مع المأذونين بطرق سريعة، لتوصيل الهدايا لهم كلما نفدت، ليوصلوها بدورهم إلى العروسين فور العقد.  

مؤشرات الإنجاز:

  1.  سجل المشروع نجاحا مبهرا حين طبق في الأحساء عام 1430هـ. 
  2.  حرص المقبلين على الزواج من الجنسين على اقتناء الهدية. 
  3. ·نفاد الكميات المعدة في وقت قياسي، ووصولها للمستهدفين مباشرة، عن طريق العاقدين. 
  4.  ظهور أثر المواد ومضامينها في الأسر في السنة الأولى من الزواج خصوصا، استقرارا وتفاهما. 

 

 

 

الأستديو الصوتي 

:  الفكرة         
        تجهيز أستديو صوتي، ومرئي بأجهزة عالية الجودة يحقق الاكتفاء الذاتي
.  للمركز في عمل البرامج الأسرية

  الأهداف:

  • توثيق جميع البرامج العامة من دورات ومحاضرات وجعلها في إرشيف صوتي للمركز . 
  • توثيق زيارات الأعلام وكبار الشخصيات للمركز. 
  • نشر رسالة المركز الأسرية وعرضها في المعارض والأنشطة العامة التي يشارك فيها المركز أو الجمعية. 
  • المشاركة في إيصال اسم الجمعية الأم لأسماع الناس توعية وتوجيهًا ضمن أنشطة المركز الفاعلة والمباركة إن شاء الله تعالى . 
  • فتح مجال الاستثمار التجاري ، بحيث يفتح المجال لكل من يريد الاستفادة الشخصية أو التجارية من الاستديو ما دام يتفق مع قيم المركز وأهدافه بحيث يكون ذلك بمقابل مالي يرجع على المركز بالفائدة عمومًا وعلى صيانة الاستديو وتشغيله خصوصًا .

آلية العمل:

  •  الاستفادة من خبرات المختصين في مجال الصوتيات لإنشاء الأستديو الاحترافي.
  •  توظيف مختصين مهرة في التسجيل والمونتاج.
  •  متابعة تسجيل المواد العلمية المناسبة التي يقوم بها المركز على شكل أشرطة صوتية ليتم نشرها بين الشرائح المقصودة ( شباب، نساء، أطفال، مسنين ) بعد أخذ الفسح الرسمي لها من الجهات المختصة .  
  •  تشكيل مكتبة صوتية تفي بمتطلبات المركز وتكون مرجعًا للمستفيدين .  

مؤشرات الإنجاز:

  •  توفير المبالغ الطائلة التي ربما دفعها المركز للاستوديوهات التجارية المكلفة ماليًا.  
  •  نقل فكرة المركز بكل أنشطته الأسرية بعد تسجيلها ونقلها عبر الإذاعة لتكون هذه الفكرة بذرة خير ربما نفذت في أكثر من بلد في العالم الإسلامي ، فيحصل الغرض الأسمى وهو صلاح الأسرة المسلمة أيًا كان وطنها .  
  •  استفادة جميع الجهات الخيرية من الأستديو.
  •  صدور عدد من الإصدارات المرئية والصوتية.

 

دبلوم الإرشاد الأسري 

الفكرة :

بدأت الفكرة منذ تأسيس مركز التنمية الأسرية في عام 1426هـ؛ حيث كان من خطته الاستراتيجية التي طبعت في كتيب تعريفي: “الإشراف على تأهيل مجموعة منتقاة من المتميزين في المجتمع ليكملوا دراساتهم العليا في اختصاص الإرشاد الأسري”، ثم تقدم الأستاذ عبد الإله الدريويش المحاضر بجامعة الملك فيصل بفكرة هذا الدبلوم، حيث تم التعامل معها بجدية، ولجان اختصاص، استمرت سنة كاملة.  

الهدف العام : 

تأهيل مرشدين في مجالات الأسرة المختلفة؛ لسد الاحتياج الكبير في المجتمع إليهم،

من شتى التخصصات، تأهيلا أكاديميا مهنيا.  

الأهداف التفصيلية : 

  • أولاً: اكتساب المعلومات الأساس الخاصة بفقه ومعاملات الأسرة، للاستفادة منها في الممارسات الحياتية. 
  • ثانياً : اكتساب المهارات و المعلومات الأساس فيما يتعلق بأسس ونظريات التوجيه والإرشاد النفسي والأسري؛ لتطبيقها في مجال الإرشاد الهاتفي والحضوري.
  • ثالثاً : اكتساب المعلومات الأساس في مجالات النمو النفسي، ومعايير الصحة النفسية.
  • رابعاً : التعرف و التدرب على عمليات القياس و التقويم النفسي و الأسري .
  • خامساً : اكتساب المعلومات وممارسة المهارات الأساس الخاصة بعمليات التواصل المتعددة.
  • سادساً : معرفة أسس و جوانب عمليات الاضطراب النفسي بأنواعها و أشكالها المختلفة.
  • سابعاً : الإلمام بالجوانب و المفاهيم و الأسس الخاصة بعلم النفس التربوي و نظريات التعلم. 
  • ثامناً : اكتساب المعارف الأساس بمفاهيم و أسس و جوانب علم الاجتماع الأسري . 
  •  تاسعاً: التدرب الميداني على العملية الإرشادية تحت إشراف مباشر من مدربين أكاديميين مهرة.  

آلية العمل: 

  • في يوم السبت الموافق 7/5/1427هـ انتهت ورشة عمل خاصة بإعداد توصيف للبرنامج وتسميتخ بـ(دبلوم الإرشاد الأسري).  
  • تم الحصول على اعتماد الدبلوم من قبل مركز التدريب وخدمة المجتمع بكلية المعلمين -جامعة الملك فيصل . 
  • اعتمد الدبلوم على شكل برامج تدريبية من قبل المؤسسة العامة للتعليم الفني والتدريب المهني إدارة التدريب الأهلي منذ عام 1429/1430هـ .  
  • لا يزال العمل جاريا للحصول على اعتماده من وزارة الخدمة المدنية وتصنيفه. 
  • يتم التعاقد مع الجهة الراغبة في إقامة الدبلوم في أي منطقة في المملكة العربية السعودية، إما عن طريق داعم، أو عن طريق تحمل الجهة التكاليف المادية، مع حفظ حقوق المركز كاملة. 
  • مواد الدبلوم وتوزيعها على السنة الدراسية:

م 

المادة 

عدد الساعات 

الفصل 

1 

فقه الأسرة 

2 

الأول 

2 

أسس التوجيه والإرشاد النفسي والأسري 

2 

3 

علم نفس النمو 

2 

4 

علم النفس التربوي 

2 

5 

الصحة النفسية 

2 

6 

دراسة الحالة 

2 

7 

برامج التوجيه و الإرشاد النفسي والأسري 

2 

الثاني 

8 

القياس والتقويم النفسي والأسري 

2 

9 

مهارات التواصل 

2 

10 

الاضطرابات النفسية 

2 

11 

علم الاجتماع الأسري 

2 

12 

التدريب الميداني 

2 

الإجمالي 

24 

مجموع الفصلين 

مؤشرات الإنجاز: 

  • الإقبال الكبير على البرنامج منذ السنة الأولى منه من الأفراد والمؤسسات الأسرية.
  • تم تخريج 390 متدربا ومتدربة على مستوى المملكة العربية السعودية.
  • تزايد طلبات المدن على البرنامج حتى طبق في عشر منها في عام 1429ـ1430هـ، وفي عشرين منها عام 1430-1430هـ.
  • افتتاح عدد من المراكز الأسرية في عدد من المدن التي طبقته فور الانتهاء منه.
  • افتتاح أقسام إرشادية أسرية في عدد من المدن فور الانتهاء منه.
  • عزم عدد من الجهات الأسرية في المملكة على بناء دبلوم مماثل في الجامعات القريبة منها.
  • عزم بعض الجامعات على افتتاح أقسام إرشاد أسري في مرحلة الماجستير، بعد أن رأت نجاح البرنامج.

مشروع تفعيل التطوع لدى الفتيات 

           الفكرة:

              نشر ثقافة التطوع على المستوى الفردي، والمؤسسي لدى المرأة،
            ليستفاد من آلاف الطاقات المعطلة، دون أن تتحمل المؤسسة الخيرية أية تكاليف.

الأهداف: 

  • ·تحقيق الأهداف العليا للمركز بأيدي نسائية؛ لقرب المرأة من الأسرة ومكانتها الكبرى فيها، مع تحقيق النفع للمتطوعة، وللمؤسسة.
  • ·إيجاد المظلات المناسبة لتفعيل العمل التطوعي على المستوى المحلي.
  • ·إعداد وتدريب القيادات النسائية (للمراكز الصيفية و البرامج و المشاريع).
  • ·إشاعة مفهوم العمل التطوعي.

آلية العمل: 

  • وجود خطة متقنة لتنظيم العمل التطوعي النسـائي داخـل القسم النسائي. 
  • التشجيع الفردي على المشاركة حسب التخصص المناسب للمتطوعة، وضمن خدمات المركز و نفي الاعتقاد بعدم وجود قدرات أو مهارات لدى المتطوعة. 
  • الشكر و التقدير؛ فالمركز لا يملك تقديم شيئ كثير للمتطوعات مقابل ما يبذلونه من جهد وعطاء، و لكن إحساس المتطوعة بالامتنان على ما تبذله يجعلها تشعر بتقدير الآخرين لمجهوداتها، ومن  

وسائل التحفيز ما يلي:  

  • ·الشكر المباشر والابتهاج و السرور لما قدمت.
  • ·منح شهادات الشكر و التقدير .
  • ·تقديم الدروع و الهدايا .
  • ·حضور البرامج التدريبية برسوم يتحملها المركز .
  • ·إدراج الاسم في سجل الإنجازات .
  • ·تحمل رسوم الدراسة في دبلوم الإرشاد الأسري .
  • ·الهدايا القيمة و المكافآت.
  • ·دعوتها لحضور المناسبات والاحتفالات.  
  • ·إيكال مهمّة لكل متطوعة، مما يجعلها تحس بقيمتها.

مؤشرات الإنجاز: 

  •  إقبال مئات المتطوعات في عدد من برامج المركز الكبرى، والتي لا يشارك فيها من المركز غير سبع موظفات متعاونات فقط. ومنها: المنتدى الأسري السنوي، وفلة بنات، ومركز صيف إنجاز، ومركز الإبداع الصيفي، ومركز فتاة القيم.
  •  شعور المتطوعات برغبة شديدة في الاستمرار في التعاون مع المركز، وتقديم الاستشارات الإدارية له، والاقتراحات العديدة الجيدة.
  •  في الخطط السنوية للمركز يتم إدراج برامج و مشاريع توكل إلى المتطوعات لتنفيذها والإشراف عليها.  
  •  مشاركة المتطوعات في تقديم عدد من الدورات التدريبية النسائية، والإشراف على البرامج التدريبية المنفذة من القسم الرجالي، وتقديم الاستشارات (20مستشارة) وإصلاح ذات البين، وغيرها.
  •  تم تأهيل (48) دارسة لدبلوم الإرشاد الأسري، و(35) مستشارة لقسم إصلاح البين.
  •  المشاركة في موقع المستشار الإلكتروني التابع لمركز الدمام والصحف بالاستشارات و المقالات الأسرية والتربوية.

_                      _______________________________________________
 

Normal 0 false false false EN-US X-NONE AR-SA MicrosoftInternetExplorer4

·         يحدد موظف وموظفة للمتابعة والإحصاء ونشر الاستبانات خلال المنتدى ودراستها بعده  . 

 ·          يعد تقرير لسمو الأمير  . 

 ·          يعد تقرير للداعمين  . 

·         يتم إقفال ميزانية المشروع في نهايته  . 

يتم تحديد الإيجابيات والسلبيات في المشروع للاستفادة منها في السنة القابلة  .

تصميم وتطوير شركة  فن المسلم