الأثنين 22 يوليو 2024 / 16-محرم-1446

للمرأة: كيف تنظمين ميزانية منزلك؟



للمرأة: كيف تنظمين ميزانية منزلك؟

إليك بعض الإقتراحات التي تعينك على توخي الحكمة، ومراعاة التدبير في الإنفاق :
* دوني كافة النفقات، بحيث تتضح لك صورة كاملة لكيفية إنفاق الدخل، وأوجه هذا الإنفاق.
ذلك أننا لا نستطيع إدخال التحسينات، أو تلافي العيوب في شيء لا يكون واضحاً وجلياً أمامنا،
وكذلك لا يمكننا أن نضع أيدينا على ما نستطيع ادخاره، ما لم نعرف بالضبط ماذا ننفق؟ وفيم ننفق؟

* ضعي ميزانيتك على أساس حاجات أسرتك، وابدئي هذه الميزانية بالأبواب الثابتة كإيجار المنزل،
ونفقات الطعام، وسداد الديون، والمياه والكهرباء ونفقات المدارس،
ثمّ تدرجي بعد ذلك إلى الحاجات الأخرى، كالثياب، ونفقات المواصلات،
ومصروف الجيب.. وهكذا تتدرجين من الأهم إلى المهم واعلمي أنّ المرء لا يستطيع أن يحصل على كل شيء، ومن ثمّ يتحتم عليه أن يوفر أولا مطالبه الأساسية.
* خصّصي في ميزانيتك بنداً للطوارئ، فأكثر خبراء الميزانيات ينصحون بادخار جانب من الدخل على سبيل الإستعداد للطوارئ،
ولكن هؤلاء الخبراء يحذرون من المبالغة في هذا الإدخار، الأمر الذي ينتهي إلى العزوف عن الإدخار إطلاقاً.

* ضعي الميزانية بالإشتراك مع أسرتك.. فإنّها توفي بمطالب الأسرة إذا تعاون على وضعها أفراد الأسرة جميعاً.
* لا تجعلي رائدك في الإنفاق هو ما ترغبين فيه، بل اجعلي رائدك هو ما يلائم ميزانيتك ودخل أسرتك.
* عدم الإنسياق وراء التقسيط، لأن له سحراً، قد يدفع بالأسرة إلي المغالاة في إلتزامها.
* ضرورة الإستعداد للمصروفات الضخمة مثل (مصاريف المدارس) وغيرها.
تذكري أنّ البيت الذي يشيع فيه الإضطراب المالي، هو حتماً البيت الذي لا يلتزم بوضع ميزانية محددة من نوع ما.

* إذا عجزت عن الملائمة بين الدخل والمنصرف فاسألي غيرك النصيحة.
* عوّدي أبناءك: كيف يكونون مسؤولين عن المال؟ وكيف يحافظون عليه؟
* إذا لم تستطيعي حل مشاكلك المالية، فالأفضل ألا تقتلي نفسك حسرة على ما ليس منه بد وحاولي التكيف مع هذا الواقع.
المصدر: كتاب كيف تنظم شئونك.
(وَلاَ تَجْعَلْ يَدَكَ مَغْلُولَةً إِلَىٰ عُنُقِكَ وَلاَ تَبْسُطْهَا كُلَّ الْبَسْطِ فَتَقْعُدَ مَلُومًا مَحْسُورًا) سورة الاسراء (29)
__________________
موسوعة لينكولن التربوية. 
تصميم وتطوير شركة  فن المسلم