الجمعة 24 مايو 2024 / 16-ذو القعدة-1445

لا أستطيع أن أقرب من زوجي !!



لا أستطيع أن أقرب من زوجي !! 

http://t1.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcSPpE3XnNYoTnkfjcRs3f6Z6jkHEXLiqw9RObZ0YZ3IcTz6JxaacNoPxO-T

سيدي المستشار اني أعاني كثيرا في حياتي الزوجية لدرجت أني كرهت نفسي مشكلتي تتمثل في كوني اصبحت بعيدة عن زوجي لا أهتم بمتطلباته الزوجية و أتهرب كل ماسمحت لي الفرصة فقد يمضي شهر أو أكثر دون وجود علاقة جنسية لأنه ببساطة لا يهتم بنظافته

وخاصة رائحة فمه الكريهة التي تجعلني أنفر كل ما تذكرت ذلك كما انه لا يهتم بمتطلباتي كمراة فهو لا يعتني بي و ينقص عني كل شيء حتى وسائل النظافة كالصابون و الغسول والعطر مما جعل التركمات تزداد

فأصبحت لاأبالي بمظهري ولا أحاول التقرب منه رغم أنني في مقتبل العمر و أريد عيش الحياة بكاملهاإلا انني لا أستطيع رغم أنني أحترمه و لاأنوي إيذائه مطلقا ولا استطيع البوح له بمشكلتي لاني في كل مرة أحاول يثور و يبتعد و لايتركني إكمال النقاش ماذا أفعل؟ أريد حلول وشكرا على كل شيء.

اسم المستشير  :   المكتئبة
__________________________

رد المستشار    :       د. أحمد محمد الحواجري

إلى المكتبة من الجزائر .

أشكرك كثيراً على ثقتك بالموقع، وأحييك على رغبتك في حل مشكلتك، وعلى صراحتك في وصفها بالتفصيل.

آلمني عنونة رسالتك بقولك : كرهت نفسي ما الحل ؟

أنا مع الجز الثاني بالتساؤل عن الحل، ولست معك في الجزء الأول، ربما تقصين أنك كرهت هذا الواقع المؤلم والعصيب والمنفر، أنا فهمت مشكلتك جيداً واقدّر ما تمرين به من مشاعر صعبة وقاسية، فما أصعب أن تكون المشكلة نابعة من داخل الأسرة وتكون أكتر صعوبة عندما تأتي من شريك العمر الذي وصف العلاقة الزوجية بأنها تقوم على السكينة والمودة والرحمة.

على كل حال رائحة فم الزوج هي ليست مشكلتك وحدك ربما يشترك معك فيها كثير من الزوجات، وكذلك عدم توفير حاجات النظافة قد ترجع لقلة المال أو اللامبالاة عند الزوج، أو للاثنين معاً.


أختي العزيزة:

لقد ذكرت أنك متعلمة تعليماً جامعياً وهذا يجعلني أطمئن أن حديثي سيصل إلى سويداء العقل والقلب معاً.

أنصحك أولاً أن تتذكري قول الله عز وجل: إن يريدا إصلاحاً يوفق الله بينهما”. وتذكري الهدي القرآني في حل الخلافات الأسرية بوجود حكماً من أهله وحكماً من أهلها.

إذن أنصحك أولاً أن تستحضري أولاً نية الصلح والمصالحة فهذا يعينك بإذن الله على الحل، وسيوفق الله زوجك لتغيير سلوكه بإذن الله.

ابدئي بالتفكير بأحد الناس المقربين لزوجك وتحدثي إليه عن مشكلتك، فأنا لا أنصحك الآن بمناقشة زوجك بشكل مباشر حتى لا ينفجر الوضع بينكما كما يحدث في كل مرة، إذن اتصلي بأحد الأقارب الذين يلاقون قبولاً واستحساناً عند زوجك، واطلبي منه التحدث معه عن مشكلة النظافة بشكل عام وتوفير مواد التنظيف للمنزل،

وكذلك ضرورة الذهاب لطبيب الأسنان فمن أسباب رائحة الأسنان هو التهاب اللثة والفم ويمكن العلاج وبطريقة سهلة وسريعة أيضاً، فالأمر متاح لكن المطلوب مفتاح الحل يكون مقبولاً على زوج،

فنقدك له بطريقة مباشرة يجعله يثور ويفكر في كرهك له ويشعره بالضيق والتوتر، وكذلك العناد والمكابرة والعناد، فالطريقة السهلة هي التي لاتمس كبرياءه ورجولته. فكري في كلامي جيداً وانتبهي أيضاً لنفسك ولمظهرك، فمبادرتك وبدأك بالتغيير سيجعله يقابل ذلك برد عملي دون عناد أو تمرد.

إذن أنت قادرة على التغيير ومفتاح الحل بيدك، فالرجل يسعد بزوجته ويستجيب لإثارة موجبة وهادئة وستصله الرسالة دون أدنى شك. قومي بالله عليك وابدئي بالاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم وباسم الله الرحمن الرحيم، وتابعي الخطوات التي تحدثنا عنها، وأعتقد أنك ستجدي النتائج بعد توفيق الله أسرع مما تتخيلين.

وليحفظك الله وليحفظ الله لك بيتك وزوجك، ونصيحة أخيرة أكثري من قول لا حول ولا قوة إلا بالله ، وتوضئي وصلي واقرئي القرآن فسيزول بإذن الله كل مظاهر الاكتئاب والحزن والتوتر والقلق. وفي أمان الله .

تصميم وتطوير شركة  فن المسلم