الأثنين 22 يوليو 2024 / 16-محرم-1446

سلوك لا يرضي الله تعالى .



                              سلوك لا يرضي الله تعالى  .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد: بصراحه مو عارفه من وين ابتدي أنا مريت بظروف صعبه وعيشتي فالبيت بين اولاد والحمدالله امي وابوي مو مقصرين معي

بعد مرور السنوات تقريبا قبل سنه صار الكل بالمدرسه وخارج المدرسه يطلقون علي لقب بويه وصار يطلع كلام كثير من كل الجهات اني اسوي الزنا مع بنات من جنسي والكل اتهمني بمرض نفسي

وأنا الحمدالله علاقتي اجتماعيه مع الكل ماشوف كل هالكلام الي يقلونه فيني مع الايام تعرفة على بنت اصغر مني بسنه ومانكر صار بيني وبينها اشياء ماترضي الله ولا رسوله حتى الصلاهـ ماصليها علاقتي مع هالبنت خذت لها سنه يوم اسستوعبت ان كل اللي اسويه غلط في غلط

حاولت اقطع علاقتي بالبنت مااقدرة البنت صارة دايم تهددني (بالجن) وانا بصراحه اماني ضعيف وخوووافه وانا شكلي وملابسي سبورتيه اللبس لبس بنات بس موكثير وهالشيء خلا اللي حوالي ينتقدوني ويقلون اني بويه ومرحلة الدراسه

أنا حاليا ادرس (اول ثانوي) طبعا المفروض انا متخرجه هاذي السنه بس بسبب ضغوط نفسيهـ اثرة علي حاولت في ابوي ينقلني مدارس خاصه علشان يساعدوني لا اكثر بس هو رفض لانه هو شعبي حيل اللي يهمهـ ان الولد اللي وراهـ مسستقبل حاولت فيه داايم يرفض

وأنا اللحين قاعده فالبيت حتى شهادة اول ثانوي ماخذتها ويحطمني ابوي زياده يقول قعدي فالبيت هو مو تقصير مادي لا الحمدالله ابوي مستقدر وانا اللحين ابقى هدايتي بالله كاملهـ واتوب لوجه الله

ثم امي وابوي مابقى اللي صار من ماضيي مع هالبنت يووصل لهم لان ادري هالشيء بمثابة صدمهـ كبيرهـ لهم وبتأثر على امي اكثر من ابوي ابقى حل مع هالبنت لانها مو راضيه تتركني ودايم تهددني بالجن طالبتكم من بعد الله ابقى مسسااعدتكم باااااااااااقرب وقت في أمان الله…
اسم المستشير     شوق

رد المستشار     د. سعدون داود الجبوري

شكرا لك على الاستشارة .

إن الخوف من نتائج الانعزال أو هجر صديقتك ما هو إلا تبرير لك لكونك أصلا غير مصرة على ترك صديقتك أي انك لا تزالين تسلكين السلوك الذي تسمينه (بأنه لا يرضي الله) وبالتأكيد أنه لا يرضي الله لأنه انحراف سلوكي جنسي لا يرضي الله ولا يرضي المجتمع.

وعليه لكي تكوني بسلوك يرضي الله واهلك ومجتمعك يجب عليك اتخاذ القرار بترك والتخلي الكامل والشعور بالندم واللوم على السلوك المنحرف، ومفتاح الرجوع لهذا السلوك هو وجودك مع صديقتك وعليه يجب ترك صديقتك والانعزال التام عنها وتجنب أي مثير لهذا السلوك من مواقع إباحية أو التحدث مع الآخرين عن هذا السلوك وتجنب أي مثير جنسي انحرافي لك.

فالقرار أصلا يجب إن يكون متخذا من قبلك أولا. والخوف من نتائج ترك صديقتك لا مبرر له لأنها سوف تحصل لديها القناعة بالتخلي وتقبل بالواقع الجديد، لأنكما الاثنين معا متعلقين جنسيا ونفسيا ومدمنين بالسلوك الجنسي وما هي إلا أيام معدودة وتتخلصون من إعراض الانسحاب أو الهجر والمجافاة. يمكنك الاستعانة بالأم وتتقبلين منها النصائح والإرشادات والتوجيهات أو حتى الاستعانة بطبيب نفسي قريب من منطقة سكناكم لغرض المعالجة والمساعدة للتخفيف عن القلق أو لإجراء الجلسات النفسية العلاجية والمتابعة للتخلص من هذا السلوك .

  مع تمنياتي لك بالشفاء العاجل إن شاء الله.

تصميم وتطوير شركة  فن المسلم