الثلاثاء 17 المحرّم 1441 | 17 أيلول/سبتمبر 2019

أفياء تربوية

ما هو التنمر الإليكتروني؟

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

معنى التنمر!؟ :

التنمر هو شكل من أشكال الإساءة والإيذاء موجه من قبل فرد أو مجموعة نحو فرد أو مجموعة تكون أضعف (في الغالب جسديا)، هي من الأفعال المتكررة على مر الزمن والتي تنطوي على خلل (قد يكون حقيقيا أو متصورا) في ميزان القوى بالنسبة للطفل ذي القوة الأكبر أو بالنسبة لمجموعة تهاجم مجموعة أخرى أقل منها في القوة. يمكن أن يكون التنمر عن طريق التحرش الفعلي والاعتداء البدني، أو غيرها من أساليب الإكراه الأكثر دهاء مثل التلاعب. يمكن تعريف التنمر بطرق مختلفة وكثيرة. وعلى الرغم من أن المملكة المتحدة ليس لديها حالياً تعريف قانوني للتنمر، إلا أن بعض الولايات الأمريكية تملك قوانين ضدها. عادة ما يستخدم التنمر في إجبار الآخرين عن طريق الخوف أو التهديد. ويمكن الحد من التنمر عن طريق تعليم الأطفال المهارات الاجتماعية للتفاعل الناجح مع العالم. وسوف يساعدهم ذلك على أن يكونوا أشخاص بالغة منتجة عندما يتعاملوا مع بعض الناس المزعجين.

كما ويشار إلى التنمر أيضاً في المدارس وأماكن العمل بالقرين المزعج. غالباً ما يوصف التنمر في كثير من الأحيان على أنها شكل من أشكال المضايقات التي يرتكبها المسيء الذي يمتلك قوة بدنية أو اجتماعية وهيمنة أكثر من الضحية. أحياناً ما يشار إلى ضحية التنمر على أنها هدف. يمكن أن يكون التحرش لفظي وجسدي أو نفسي. في بعض الأحيان، يختار المتنمرون أشخاص أكبر أو أصغر من حجمهم. ويؤذي المتنمرون الأشخاص لفظياً وجسديا. وهناك أسباب كثيرة لذلك. وأحدها أن المتنمرين أنفسهم كانوا ضحية التنمر (مثل، الطفل المتنمر الذي يساء إليه في المنزل، أو المتنمرين البالغين الذين تعرضوا للإساءة من جانب زملائهم). ويتكون التنمر من ثلاثة أنواع: 1- اللفظية 2- الجسدية 3- العاطفية.

ما هو التنمر الالكتروني؟ :

التنمر الالكتروني يشبه كثيرا التنمر الذي يتواجد في المدارس أو حتى في الشارع، و يكون الغرض منه هو فرض عقوبة على الطرف الضعيف و استغلاله لمصالح شخصية، و الجدير بالذكر أنه في الآونة الأخيرة قد انتشرت حالة التنمر عبر مواقع الانترنت و خاصة مواقع التواصل الاجتماعي، و يكون الغرض منها فعليا هو الأذية و العنف.

محتويات المقالة :

1 أسباب التنمر الالكتروني

2 أنواع التنمر الالكتروني

3 طرق التخلص من ظاهرة التنمر الالكتروني

 

أسباب التنمر الالكتروني : تعود الأسباب التي تدفع المتنمرين على البدء في شن الهجوم الالكتروني على الطرف الآخر لمجموعة كبيرة من الأسباب متعددة الجوانب، و من أهمها ما يلي :

- الشعور المتنمر القاتل بالرغبة في السيطرة على الطرف الأخر.

- تعد الغيرة من أسباب التنمر الذي يحدث على الشبكة الالكترونية.

 

أنواع التنمر الالكتروني :

- استعمال هوية الضحية عبر مواقع التواصل الاجتماعي و العمل على تشويه الصورة العامة له هي أحدى أنواع تنمر الانترنت.

- ارسال صور و فيديوهات غير اخلاقية إلى الطرف المراد التنمر عليه، يعد من أسوء أنواع هذا التنمر.

- قيام المتنمر بسرقة حسابات شخصية للضحية و استعمالها لأهداف غير مقبولة أو استعمال هذه الحسابات بغرض التطفل على خصوصياته الشخصية.

- اساءة المتنمر للضحية الكترونيا و تهديده بالايذاء و انتهاك حرمة حياته الشخصية على أرض الواقع، كمكان عمله أو منزله و حياته الشخصية.

 

آثار التنمُّر :

من الآثار السيّئة التي يُخلِّفها التنمُّر، ما يأتي:

قد يلجأ الشخص إلى العنف، ومن الممكن أن تتحوَّل طبيعة الشخص الودودة، والطيّبة، فتصبح مائلةً إلى العدوانيّة، وبالتالي يُصبحُ هذا الشخص من الأفراد الذين يُمارسون التنمُّر ويُطبِّقونه. قد يلجأ الشخص إلى النوم الزائد عن حَدّه، أو قِلّة النوم. قد يُعاني الشخص من حالة نفسيّة مُتغيِّرة. قد يُعاني الشخص من العصبيّة الحادّة، والغضب. قد يعاني الشخص من فُقدان الشهيّة، أو زيادتها. قد يُعاني الشخص من ظهور علامات القلق، والاضطراب، والخوف على ملامح وجهه.

 

طرق التخلص من ظاهرة التنمر الالكتروني :

- يتوجب على الجميع التحفظ على المعلومات الشخصية و الصور الشخصية بعيدا عن متناول الجميع عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

- يجب على الضحية أن يكون أكثر وضوحا مع المقربين منه و طلب مساعدتهم في التخلص من هذه المشكلة.

- يجب على الجميع التعرف على القوانين التي تشتمل عليها سياسة مواقع التواصل الاجتماعي مع الحرص على معرفة كيف يمكن مقاضاة المتنمر الكترونيا.

- يجب على الضحية ألا يظهر بصورة المتنازل عن حقوقه أمام المتنمر، أو أن يكون ضعيف و خائف منه، بهذه الطريقة يمكن ايقاف هذه الاساءات الالكترونية.

- يجب على الضحية القيام بتصوير الأعمال التي قام بها المتنمر ضدها و ارسالها إلى مركز الأمن لاتخاذ الاجراءات اللازمة.

وقد أكَّدت الدراسات أيضاً على أنّ الأشخاص الذين يُمارسون التنمُّر هم ضحايا تنمُّر سابقين، وقد مارسوا التنمُّر؛ للتظاهُر بالقوّة، والصلابة؛ لحماية أنفسهم، ولعدم مقدرتهم على تكوين صداقات، وعلاقات اجتماعيّة، ولذلك لجؤوا إلى التنمُّر؛ كي يخشاهم باقي الأطفال، أو الزملاء في المدرسة ، علماً بأنّ التنمُّر قد يكون ناتجًا من المُعلِّمين، والمدرسة ذاتها أيضاً.

معالجة التنمر :

يمكننا معالجة التنمُّر، وذلك عن طريق العديد من الوسائل والإجراءات، ومنها ما يأتي:[٤] تعزيز ثقة الطفل بنفسه. تربية الأطفال تربيةً سليمة بعيدة عن العُنف. مُراقبة الأبناء، وسلوكيّاتهم منذ الصِّغر. بناء علاقة صداقة بين الأبناء، وآبائهم، وإيجاد جوّ عائليّ دافئ يجمع بينهم. وضع حلول لمُعالجة التنمُّر والقضاء عليه من قِبَل المدرسة، ومُعاقَبة كلّ من يسلك هذا التصرُّف. إخضاع كلٍّ من المُتنمِّر، والمُتعرِّض للتنمُّر للعلاج النفسيّ، ومساعدتهما على تقوية ثقتهما بنفسيهما.

طباعة