الخميس 27 جمادى الأولى 1441 | 23 كانون2/يناير 2020

محطات تنموية

أيهـا القلب : افتح بابك للحب .

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 
                                         أيهـا القلب : افتح بابك للحب .

                                                               http://t0.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcQRV4eR5DCF4O1eavjN8kgJqkyZvY3xhgdOuDg2mCFMHcnTV1IOHQ أ. ناهد الخراشي .

   أيها القلب المحب المخلص ليس معني فشلك في تجربتك الأولي هوانتهاء الحياة
 لا زالت شمس الرحمة مشرقة، ويد العطاء ممدودة، وباب الأمل مفتوحا ما دام الايمان بالله  يملؤك ونور الله يسكنك وحب الله ورضاه يحتويك، ورعاية الله وعنايته تحرسك

أيها القلب...
احذر من أن تيأس.. احذر من أن تنهزم
احذر من أن تقع فريسة سهلة لمعد ومي الضمير والخير والفضيلة،
احذر من أن تقع في شرك الحاقد ين والحاسد ين والظالمي أنفسهم
احذر من أن توقف نبضاتك التي تؤمن بالقيم وتسكت دقاتك التي تعلو تنادي بالفضيلة.

احذر من أن تغلق بابك فلا تعرف الخير من الشر، ولا تدرك العلم من الجهل، ولا تري النور من الظلام فما تحسبه خيرا يكون شرا، وما تحسبه شرا يكون خيرا، وما تدركه علما فهو جهلا، وما تدركه جهلا فهو علما، وما تراه نورا فهو ظلاما، وما تراه ظلاما فهو نورا.

احذر من أن تفقد بصيرتك فتعطي لضميرك أجازة ، ولعقلك راحة فتصاب بالحقد والحسد والكراهية والآ فات النفسية ، وتغرب شمس حياتك بعد اشراقها ، وتظلم غرفــــــة قلبك بعد اضاءتهافتضل الطريق بعد أن اهتديت اليه.

اياك وأن تغلق بابك واعرف أيها القلب بأنه لا بد من الفشل حتي تصل الي النجاح، ولا بد من السقوط علي الأرض حتي تصعد الي القمة، ولا بد من توقفك للحظات مع نفسك حتي تستمر حياتك فما النور الا بعد ظلام وما العلم الا بعد جهل وما السكينة والراحة والاستقرار الا بعد ضياع وما المجد الا بعد تدهور وما الانتصار الا بعد هزيمة وما اليقظة الا بعد غفلة وما الحياة الا بعد موت

أيها القلب افتح بابك للحب والأمل والنور مد يد ك للعطاء الذي يكمن في الحب والخير والانسانية والرحمة لك ولغيرك حب الخير ولا تفسده بيأسك وانهزامك ساعد نفسك والآخرين ان حبك الخير لآخرين ومساعدتهم وبذل العطاء دائما لهم، ونثر ورود الحب والأمل في طريقهم لهو السعادة النفسية لك ولهم لأنك في تقديمك الخير، وبذلك العطاء والايثار ستجد نفسك فتسعد وتسعد

أقـم برج القيم وشيد عمارة الفضيلة وازرع سنابل الخير علي أساس من الحب والايمان والايثــــــــــار والعطاء المستمر

أيها القلب كن شمعة مضيئة للآخرين كن صحوة نابضة للضمائر الغافلة كن بلسما شافيا للمجروحين كن رحمة هادية للنفوس المريضة كن مصباحا منيرا لفاقدي الطريق

أيها القلب افتـح بابـك للحـب والخيـر ولا تخف تضاء لك شمعة من شموع الحياة فتنير طريقك ، وترد لك ما قد مته بل أعظم مما قدمت من حـب كبيـر وعطاء غزيـر ووفاء نادر

طباعة