الأحد 17 ربيع الثاني 1441 | 15 كانون1/ديسمبر 2019

المجلة

ما يخفيه الرجل عن زوجته ..

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 
ما يخفيه الرجل عن زوجته ..
https://encrypted-tbn0.google.com/images?q=tbn:ANd9GcQBzt-kBj6VwK1peCaWcOlVeLTfBHQhtT_9bLOzuy2yr9TJOjzqfg
فهد عامر الأحمدي
مهما بلغت العلاقة بين الزوجين تظل هناك اختلافات شخصية ونفسية لايمكن تجاوزهما ؛ فمجرد وجود (ذكر وأنثى) يستدعي اختلافاً في وجهات النظر وترتيب الأولويات ..
فالرجل مثلًا يحاول إثبات وجهة نظره من الجانب المنطقي والعقلي، والوصول لنتائج واضحة ومباشرة، في حين يغلب على النساء الجانب العاطفي والاهتمام بالتفاصيل والأسلوب قبل الغاية والنتيجة..

أيضا قد ترى المرأة زوجها جافاً وقليل الكلام في حين أنه اجتماعي (ويا محلاه) خارج المنزل.. أما من وجهة نظر الزوج فهي مجرد إنسانة ثرثارة ليس في جعبتها مايستحق الحديث معها أو الإصغاء إليها..

وبمرور الزمن يكتشف الزوجان أن هناك قضايا لن يتفقا عليها ولا يفهمها (الجنس الآخر) فيتعلمان إخفاءها كأسرار وعدم مناقشتها تجنباً للاحتكاك ..
 
ولكن ؛ لأنه ما من إنسان يستطيع الانكفاء على نفسه بشكل مطلق تبدأ الزوجة بكشف أسرارها لزميلاتها المقربات - والرجل لزملائه في العمل - في حين يزداد هامش الأسرار ومساحة الكتمان بين الطرفين!!
_ فعلى سبيل المثال أثبتت استطلاعات الرأي أن:

*
المرأة تخفي عن زوجها تكاليف مشترياتها لأنها تعلمت أنه لايدرك (وربما يسخر) من ميل النساء عموما للاكسسوارات والمكياج وصرعات الموضة!!

*
كما تتجنب الحديث عن عائلتها ومشكلات أشقائها إما لأنه يشعر بالغيرة ، أو تخشى من انتقاصه لهم !!

*
وكبرياء المرأة يمنعها من الاعتراف أمامه بخوفها الدائم من هجره لها أو زواجه عليها !

*
أيضا العمر والوزن من الأمور التي تتهرب المرأة من مناقشتهما مع زوجها!

*
وقد تحتفظ سراً بجزء من مدخراتها لنفسها وتدعي في المقابل حاجتها للمزيد!

*
كما تتحدث بسهولة مع أي امرأة أخرى عن (المشكلات النسائية الخاصة) ولكن مع زوجها تحاول حصرها في أضيق نطاق!

*
وبوجه عام تتعلم الزوجة الناضجة عدم التطرق (لأي أمر) يكرهه الزوج ، أو يتسبب في فتح الجراح القديمة...
_ أما بالنسبة للرجل فهو يحاول غالباً عدم البوح لزوجته بالتالي :

*
خشيته أو عجزه عن تحصيل المال ، الأمر الذي قد يهدد مكانته كرب للأسرة !

*
كما يخفي مشكلاته الصحية وآلامه النفسية لنفس السبب (بعكس المرأة التي تفصح عنها - وقد تبالغ بها - طمعاً بالحنان )!

*
والرجل قد يتحدث بسهولة مع زملائه عن مشكلاته في العمل وظلم المدير له ، ولكن مع زوجته يحرص على الظهور بمظهر القوي المسيطر على الجميع !

*
وهو أيضا يحاول إخفاء جزء من دخله عن زوجته (فهو مثل كل الرجال يعتقد أن النساء لايعرفن قيمة المال... (

*
ومهما وصل حبّ الرجل لزوجته فإنه يصرح دائما بأقل مما في قلبه خشية اكتشافها لنقطة ضعفه (وهي عدم قدرته على الاستغناء عنها !(

*
ولأن الرجال يعتقدون أن النساء ثرثارات، ويتمتعن بذاكرة قوية يتعلم الزوج بعد فترة عدم الدخول في نقاش يورطه مستقبلًا.. وحين ينجر لنقاش من هذا النوع يحاول إنهاءه بكلمات قاطعة مثل : "أنا قررررت وخلالالالاص" !

أما نصيحتي للاثنين (ويبدو أنني سأتحدث كمستشار اجتماعي) فهي أن يحترم كلّ طرف طبائع الجنس الآخر، ويترك لصاحبه حرية القرار والتصرف ولا يحكم عليه من منظاره الشخصي .. وحين يُسلّم كل زوج باختلاف الجنسين سيتفهم دوافع الآخر، ويسهل عليه تبادل أسراره معه ...
_________________

المصدر : مركز واعي للإستشارات الاجتماعية

طباعة